أخبار نادي النصر اليوم الأحد 6-3-2016 بالصحافة الرياضية

أخبار نادي النصر اليوم الأحد 6-3-2016 بالصحافة الرياضية
| بواسطة : user6 | بتاريخ 6 مارس, 2016

موقع لاين نيوز يُقدم لجمهور النصر ، أخبار نادي النصر اليوم الأحد 6-3-2016 ، حيث ننقل لكم أبرز ما تداولته الصحف المحلية والمواقع الرياضية عن نادي النصر ، ونُطلعكم على أبرز الردود بعد التعادل المخيب أمام الفيصلي 2-2 بالجولة 19 بدوري عبداللطيف جميل ، وتصريحات المدرب كانيدا ، ورئيس النادي الأمير فيصل بن تركي بعد المباراة .

غضب نصراوي بسبب الفشل الجديد

فشل نادي النصر من جديد في تحقيق الانتصار على حساب الفيصلي في دوري جميل ليتعثر في فخ التعادل الإيجابي 2/2 أمام مضيفه الفيصلي، ضمن مباريات الجولة 19 من المسابقة.

وتسبب فشل المدرب راؤول كانيدا من جديد على المستوى المحلي في غضب كبير في مدرجات الشمس خصيصا في ظل ان المنافس لعب بتسعة لاعبين منذ الدقيقة 39 في الشوط الأول، بقرار من الحكم شكري الحنفوس، وهو ما أشعل غضب الجماهير النصراوية عقب نهاية اللقاء.

وانتقدت جماهير النصر من خلال مواقع التواصل الاجتماعي أداء اللاعبين حيث اتهمتهم بالاستهتار والتراخي واللامبالاة.

وكتب لاعب النصر السابق، خالد العقيلي: “عيب والله عيب يا نجوم العالمي.. ما فعله الفيصلي وهو مطرود منه لاعبان، كبيرة بحق النصر”.
بينما قال الشرفي النصراوي الأمير محمد بن عبدالرحمن: “استهتار لاعبين.. انتهى”.

ومن خلال تويتر كتب الشاعر الكويتي فهد عافت” الهزيمة أكرم من هذا التعادل”.

وأخيرا كتب الإعلامي مشعل القحطاني: “تعادل بطعم الخسارة للفيصلي الذي كان الأجدر بالفوز.. عنوان المباراة رجال المواقف أصحاب الهمة يصمدون أمام رجال الأعمال أصحاب الملايين”.

لعب 53 دقيقة بـ(9) لاعبين
الفيصلي يقهر النقص ويتعادل مع النصر

نجح فريق الفيصلي بالتعادل مع ضيفه النصر بهدفين لمثلهما على الرغم من لعبه 53 دقيقة بـ 9 لاعبين فقط بعد طرد حكم المباراة شكري الخنفوش لاعبي الفيصلي محمد سالم وكمارا.

فشل النصر في استغلال النقص الكبير الذي حدث في صفوف الفيصلي منذ الدقيقة 37 والمتمثل بطرد لاعبين من صفوفه ليخرج متعادلا (بطعم الخسارة) بهدفين لمثلهما بعد أن قدم عنابي سدير ملحمة كروية رائعة في الذود عن مرماه واستطاع الوقوف ندا عنيدا أمام اكتمال النصر ليحصل على نقطة ثمينة قياسا على النقص الذي كان عليه، سجل هدفي النصر يحيى الشهري في الدقيقة (22) ومايقا في الدقيقة (62)، فيما سجل هدفي الفيصلي محمد عيد في مرماه (بنيران صديقة) في الدقيقة (53) وبالبوا في الدقيقة (76) من ضربة جزاء.

لعب الفيصلي منذ الدقيقة 37 بتسعة لاعبين بما فيهم حارس المرمى على أثر طرد مهاجمه كمارا لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية ومدافعه محمد سالم لحصوله على بطاقتين صفراويتين متتاليتين لاعتراضه على طرد زميله كمارا.

استهل الفريقان المباراة بهجوم على المرميين بغية أن يفاجئ أحدهما الآخر، وفي الدقيقة 22 تنفس النصراويون الصعداء بعد أن سجل لاعب الوسط يحيى الشهري الهدف الأول من تمريرة رائعة تلقاها بين المدافعين من مايقا ووضعها على يسار النجعي.

عقب الهدف حاول الفيصلي تعديل النتيجة من خلال تكثيف هجماته خصوصا من الأطراف ليتفاجىء الفيصلي في الدقيقة 37 بطرد لاعبين من صفوفه وينتهي الشوط الأول 1 / 0 للنصر.

في الوقت الذي كان الجميع يتوقع أن يزيد النصر غلته من الأهداف نتيجة النقص العددي في صفوف الفيصلي إلا أن عنابي سدير فاجأ ضيفه في الدقيقة 53 بتسجيل هدف التعادل بعد أن أخطأ حارس النصر حسين شيعان في الخروج للكرة التي كانت بين محمد عيد وأدريانو ليصوب شيعان الكرة في عيد وتلج مرماه وسط ذهول النصراويين وفرحة الفيصلاويين.

بعدها كثف النصر هجومه وتراجع الفيصلي للذود عن مرماه ونتيجة هذا الضغط سجل مايقا في الدقيقة ( 62 ) الهدف الثاني للنصر من كرة تبادلها هزازي مع يحيى لمايقا الذي وضعها على يسار النجعي، وحاول النصر إضافة أهداف أخرى ألا أن صلابة دفاع الفيصلي ومن خلفهم حارس المرمى حالت دون الاستفادة من الكرات التي تهيأت لمهاجميه أمام المرمى على الرغم من التغييرات التي أجراها كانيدا، وفي الدقيقة 76 احتسب الحكم ضربة جزاء للفيصلي على أثر إعاقة شيعان لأدريانو داخل المنطقة تصدى لها بالبوا ووضعها على يسار شيعان كهدف تعادل.

بعده حاول النصر تعديل النتيجة بالخروج من دائرة التعادلات التي كانت ديدن نتائج الفريق في أغلب لقاءاته لكن بدون فائدة نتيجة تماسك دفاع الفيصلي ورعونة مهاجمي النصر لتنتهي المباراة بتعادل 2 / 2 وهي نتيجة إيجابية للفيصلي وسلبية للنصر.

فيصل بن تركي: الدوري لا يهم النصر.. وتركيزنا في الآسيوية

قلل الأمير فيصل بن تركي رئيس النصر، من تأثير نتيجة التعادل ٢-٢ أمام الفيصلي على فريقه في الجولة الـ ١٩ من دوري عبداللطيف جميل وقال بعد المباراة: «‏النصر غير مهتم بالدوري بعد فقده، تفكيرنا منصب كاملا على دوري أبطال آسيا وليس الدوري المحلي، ولكن هذا كان يفترض ألا يمنعنا عن الفوز على فريق يلعب بتسعة لاعبين».

من جهته قال لاعب وسط النصر يحي الشهري: «ظروف المباراة انعكست سلبية علينا بعد الثقة الزائدة التي لعبنا بها، خصوصا بعد التقدم بهدف ثم بعد تسجيل الهدف الثاني، وكنا نلعب أفضل قبل طرد لاعبين من الفيصلي».

فيما أوضح حارس النصر حسين شيعان: «لم نستغل نقص الفيصلي، وفقدنا فوزا متاحا بعد التعادل من المرتدات على مرمانا، وسوء التفاهم بيني وبين زميلي محمد عيد تسبب في الهدف الأول، ولم أكن أنوي إعاقة لاعب الفيصلي قبل احتساب الحكم لضربة الجزاء بسبب تحايل المهاجم، والفريق كاملا مسؤول عن فقد النتيجة».

كانيدا يقدم اعتذاره لجماهير النصر بعد التعادل امام الفيصلي

اكد مدرب نادي النصر السعودي , الاسباني راؤول كانيدا انه سيعمل على تصحيح الاخطاء التي وقع بها فريق النصر امام الفيصلي والتي انتهت بالتعادل الايجابي بنتيجة 2-2 في دوري عبداللطيف جميل الجولة 19 .

واعرب كانيدا عن حزنه واسفه لتعادل النصر العالمي مع الفيصلي مؤكدا انه سوف يقوم بتصحيح الاخطاء خلال الفترة القادمة .

وقال كانيدا خلال تصريحات صحفية : ” بداية اعتذار لجمهور النصر العالمي عن فقدان الفريق نقطتين ثمينتين بعد التعادل مع الفيصلي وسوف نعمل خلال الفترة القادمة على تصحيح الأخطاء التي وقعنا فيها في الفترة السابقة .

وتابع كانيد تصريحاته حيث قال : ” انه يصعب حاليا شرح سيناريو اللقاء لكننا كنا مسيطرين على مجريات المباراة بشكل كامل” .

ضرب «شراحيلي» على طاولة الانضباط

ينتظر أن تتدخل لجنة الانضباط خلال الساعات القادمة في حادثة ضرب لاعب النصر شايع شراحيلي للاعب الفيصلي انطونيو ادريانو في لقطة فات على حكم المباراة ومساعديه ضبطها خلال المقابلة وكشفتها كاميرات الناقل الحصري، وذلك في اللقاء الذي جمع الفريقين أمس ضمن مباريات دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين لحساب الجولة التاسعة عشرة.

وبحسب اللائحة وفي حوادث مشابهة فإن العقوبة المنتظرة هي الإيقاف مباراتين وغرامة مالية 10.000 ريال.

الفيصلي يفرض الاحترام بتسعة.. والحنفوش يثير علامات الاستفهام في المجمعة

لقن الفيصلي ضيفه النصر درساً قاسياً في كرة القدم عندما أجبره على نتيجة التعادل 2-2 على الرغم من لعبه بتسعة لاعبين منذ شوط المباراة الأول على ملعب مدينة الملك سلمان بن عبدالعزيز الرياضية بالمجمعة ، ولم يستسلم لاعبو «عنابي سدير» لقراري الحكم شكري الحنفوش الذي جدد مشاكل التحكيم بإبعاد مدافعه محمد سالم ومهاجمه البرتغالي كمارا ببطاقتين حمراوين في الدقيقة ال37 إضافة إلى قراراته التي تساهل فيها مع خشونة مدافع النصر خالد الغامدي وشايع شراحيلي اللذين افلتا من طردين مستحقين، واستبسل لاعبو الفيصلي وقدموا مباراة كبيرة وطبقوا مقولة «الطرد يولد قوة» على أرض الواقع، وردوا في المستطيل الأخضر على تهاون خصمهم بهم، وظفروا بنقطة ثبتتهم في المركز السابع ب 26 نقطة، وقدم الفريقان لقاءً مثيراً شهد أربعة أهداف على مدار الشوطين، وساهم في ذلك أن المباراة من دون أهمية كونها تجمع بين فريقين لا تتجاوز طموحاتهما تحسين موقعيهما في منطقة وسط الترتيب، وبات لدى النصر 25 نقطة وظل في المركز الثامن.

وتبادل المهاجم المالي مايغا وزميله يحيى الشهري الأدوار وسجل الأخير هدف النصر الأول من صناعة الأول الذي مرر له كرة خلف المدافعين (22)، وأشهر الحنفوش البطاقة الحمراء في وجه كمارا بعد احتكاكه مع المدافع خالد الغامدي وهو القرار الذي احتج عليه قائد الفريق محمد سالم مما جعله الحكم يلحقه بزميله خارج الملعب (37).

في الشوط الثاني أرسل حارس الفيصلي منصور النجعي كرة طويلة خلف مدافعي النصر تقدم الحارس حسين شيعان لتخليصها لكنه سددها في زميله المدافع محمد عيد ودخلت المرمى النصراوي هدف التعادل (54)، ورجح مايغا كفة النصر بتسجيله الهدف الثاني اثر تمريرة الشهري (62)، واعاد الغيني بالبوا أعاد الفيصلي للمباراة بتسجيله هدف التعادل من ركلة جزاء (77).

فابيان يشتكي النصر للفيفا

أكدت صحيفة “تنفيلد”الأوروغوياني ان لاعب وسط نادي النصر السابق فابيان ايستويانوف قد قرر تقديم شكوى ضد ناديه السابق بسبب عدم حصوله على مستحقاته المتأخرة.

ولم يستطع التواجد مع فريقه الجديد فينيكس في الدوري الأوروغوياني بسبب عدم حصول اللاعب على البطاقة المؤقتة.

وطالب فابيان من ادارة النصر على الحصول على مستحقاته لكنه لم يتحصل عليها وهو ما دفعه للجوء الى الفيفا وكان اللاعب قد انضم لصالح نادي “فينيكس”، أحد الأندية الكبيرة في الأوروجواي عقب رحيله من النصر السعودي مطلع الموسم الجاري.