أخبار برشلونة اليوم السبت 27-2-2016 بالصحف الاسبانية والمواقع الرياضية

أخبار برشلونة اليوم السبت 27-2-2016 بالصحف الاسبانية والمواقع الرياضية
| بواسطة : user6 | بتاريخ 27 فبراير, 2016

جماهير النادي الكاتالوني ، متابعينا الأفاضل ، يسرنا في موقع لاين نيوز أن نُقدم لكم نشرة أخبار نادي برشلونة اليوم السبت 27-2-2016 ، حيث تتعرفوا في هذا اتقرير على استعدادات الفريق الأول للمباراة المنتظرة أمام اشبيلية بالدوري الاسباني ، وننقل لكم أخبار اللاعبين والمدرب لويس انريكي لتكونوا على اطلاع بأخبار البرسا أول بأول .

بوسكيتس يعاني من ألم في الورك، وقد يلعب ضد إشبيلية

وفقا لراديو كاتالونيا، فإن لاعب وسط برشلونة سيرجيو بوسكيتس، يعاني من ألم في الورك، ولكن قد يلعب ضد اشبيلية مساء الاحد في الكامب نو، وسيكون متاحاً للمدرب لويس انريكي.

العودة للعمل والتركيز على استضافة إشبيلية

بعد النصر على ارسنال (0-2)، والراحة لمدة يومين، عاد فريق برشلونة للعمل اليوم الجمعة، والهدف هو التحضير لمباراة هذا الاحد ضد اشبيلية على ارض الكامب نو، وسلسلة 34 مباراة دون هزيمة.

عقدت الدورة التدريبية في معسكر تيتو فيلانوفا في المدينة الرياضية خوان غامبر، وقد تدرب كل ما هو متاح من اللاعبين تحت امرة انريكي، باستخدام الكرة البيضاء من شركة نايكي.

والد نيمار: على الناس الهدوء نريد أن نواصل في برشلونة

تحدث والد نيمار في مقابلة موسعة مع وكالة الانباء ARA، وتطرق لعدة امور تخص مهاجم برشلونة ومستقبله في الكامب نو، واهتمام ريال مدريد ومانشستر يونايتد وعدد كبير من الاندية الاوروبية بقائد السيليساو.

” سنبدأ محادثات التجديد في مايو، نحن نريد برشلونة، ونيمار يريد المواصلة في نفس النادي، لذلك على الناس ان تهدأ”

” مانشستر يونايتد عرض 190 مليون؟ برشلونة رفض العرض في الصيف، ويستعد لرفض العروض الجديدة”

“الكوبا والأولمبياد؟ لم نسمع اي شيء حتى الان عن هذا الموضوع، لكن نيمار يريد ان يلعب كل شيء، هو يستمتع باللعب”

برافو: سوف أكذب إذا قلت أنني بخير ولم ألعب في الأبطال

في مقابلة مع برنامج “BiobioChile TV”، أكد كلاوديو برافو رغبته في لعب دوري ابطال اوروبا وكرر أنها سيواصل “العمل في محاولة لعكس هذا الوضع”. وفي هذا الصدد، أشار إلى أن “هدفه هو البحث عن مصلحة الفريق دائماً”.

“سوف أكون كاذباً إذا قلت أنني بخير وأن لا ألعب في الأبطال، لأنني أريد اللعب دائماً، وأنا مستعد للعب في جميع المباريات الممكنة، لكن القرار ليس بيدي بل هو قرار الجهاز الفني. واجبنا هنا أن نعمل جيداً ونلبي كل قرار يخدم مصالح الفريق”

“أنا أستعد جيداً للمباريات، وعندما أتمكن من اللعب أبذل قصارى جهدي. يتعين علي أن أكون هادئاً وأحافظ على تركيزي جيداً خلال المباراة”

“لدينا حافز للفوز بالألقاب. هذا هو جمال كرة القدم، فنحن لا نعد لكل مباراة على حدة، ولكن للفوز بالدوري الإسباني، وكأس الملك أو دوري الأبطال. ونفس الشيء بالنسبة للمنتخب”.

ماثيو يعرض نفسه على موناكو

وفقاً لما ذكرته صحيفة سبورت الإسبانية، فإن مستقبل جيريمي ماتيو في البارسا أصبح غامضاً، رغم أن المدافع الفرنسي لديه سنتان إضافيتان في عقده مع النادي، كون دوره في غرفة خلع الملابس لا يتجاوز الجلوس في مقاعد البدلاء، واستخدامه كبديل مخضرم في قلب الدفاع والجانب الأيسر.

ويبدو خيار التخلي عن ماثيو هذا الصيف أمراً معقولاً، سواء لإدارة النادي، جماهير الفريق أو اللاعب نفسه. ولهذا ليس من المستغرب أن اللاعب قد أعطى الضوء الأخضر لوكيله من أجل مسح السوق بحثاً عن اندية مناسبة.

وقد ذكرت سبورت أن نادي موناكو هو الفريق الوحيد المستعد للتعاقد مع ماثيو. ومن حيث المبدأ، فإن النادي الفرنسي يستهدف التعاقد مع لاعب ذو خبرة واسعة، ليساعد في بناء فريق من الشباب يستفيدون من خبراته.

رافينيا التوقيع الجديد! يعود للمجموعة الأسبوع المقبل

افينيا سوف يرى الضوء في نهاية النفق المظلم الذي وضعه فيه التدخل العنيف من لاعب روما ناينغولان في 16 أيلول، وقتها عانى لاعب الوسط من قطع في الرباط الصليبي الأمامي في ركبته اليمنى، ويوم 22 أيلول خضع لعمل جراحي تحت اشراف الطبيبين كوجات وبرونا، وحددت مدة غيابه لستة اشهر، وهذا يعني انه يوم 22 مارس سوف يكون قد غاب لنصف سنة، ومن المتوقع ان ينضم للمجموعة في وقت قريب جداً وبشكل كبير الاسبوع المقبل.

يبقى تحديد يوم عودة رافينيا يعتمد على الفنيين والأطباء، ولكن من المتوقع ان يكون بعد مباراة الخميس ضد رايو، على الأقل هذه المعلومات التي يتم تداولها من بيئة رافينيا، الذي لم يعد يخفي رغبته في العودة إلى التدريب مع زملائه، بعد قضاء بعض الوقت في البرازيل في المرحلة المبكرة من الانتعاش، ومن ثم العودة للعمل منفردا في المدينة الرياضية خوان غامبر.

لاعب نادي إشبيلية
رييس يعرف كيفية الفوز على برشلونة في الكامب نو

ذا الموسم، أصبحت مباريات برشلونة مع لويس إنريكي على ملعب الكامب نو، بمثابة ضمان للنقاط الثلاث. الفريق الكتالوني لم يخسر على أرضه لما يفوق عاماً كاملاً، وسيحاول إشبيلية كسر هذه السلسلة يوم الأحد، اعتماداً على لاعبه المخضرم خوسيه أنطونيو رييس.

المهاجم الأندلسي المخضرم هو الناجي الوحيد من آخر مباراة فاز فيها إشبيلية على أرض الكامب نو، وبالضبط في موسم 2002-2003 (أي منذ 14 عاماً).

في تلك المناسبة، فاز النادي الاندلسي بنتيجة (0-3) على برشلونة لويس فان جال، مع أهداف كل من كاسكيرو (د4) تويدتلي (د77 ود89). حينها لم ينهي رييس المباراة وتم استبداله في الدقيقة 84 عن طريق سالاس، بعد أن كانت الفرص المتاحة لزيادة الفارق في لوحة النتائج.

ومع ذلك، الأمور مختلفة اليوم. برشلونة ليس فقط زعيم أوروبا والليغا، لكنه يدخل المباراة مع أفضل سلسلة نتائج في تاريخه، وبأفضل ثلاثي هجوم ممكن (ميسي، نيمار وسواريز).

تشامبرلين يغيب عن مواجهة البارسا في الكامب نو

ليكس أوكسلاد تشامبرلين، الذي حل محله ثيو والكوت في مباراة الذهاب من دور الستة عشر لابطال اوروبا، لن يلعب مباراة الإياب ضد برشلونة في الكامب نو يوم 16 مارس بسبب اصابة في الركبة.

لاعب اٍسنال البالغ من العمر 22 عاما، سوف يغيب عن الملاعب لما يقارب سبعة أسابيع على الأقل، لحين تأكيد الأمر من طرف أخصائي إصابات الركبة.

مدرب أرسنال صرح قائلاً: “إصابته خطيرة جدا، وأعتقد أنه سيغيب عن الملاعب بضعة اسابيع”، لكنه لا زال متفائلاً: “إذا كان الفحص إيجابي، ربما قد يغيب نحو ثلاثة أسابيع، على الرغم من أن ذلك صعب للغاية”.

لابورتي المرشح الرئيسي لنادي برشلونة

برشلونة سوف يوقع مع قلب دفاع في الموسم المقبل، ويتصدر قائمة المرشحين لهذا المركز اللاعب إيميريك لابورتي الناشط في اتليتيك بيلباو، حيث حصلت تقارير مدافع اسود الباسك على رضى النادي الكاتالوني، ليكون ابرز مرشحاً لتعزيز الفريق الاول في موسم 2016/17.

صحيفة الموندوديبورتيفو، تقول ان برشلونة سيوقع الصيف المقبل مع لابورتي ذو الـ 21 عاماً، وعلى الرغم من عمره الصغير إلا ان لديه تجربة كبيرة في الليغا مع 104 مباراة لعبها منذ موسم 2012/13، أعسر يتميز بالهدوء، والتحكم بالكرة، لديه سرعة ملحوظة بالرغم من طوله 189، ويدافع في فريق يملك الجرأة يقوده فالفيردي، وهذا من شأنه ان يسهل عملية التكيف مع اسلوب النادي الكاتالوني، حتى ان اسلوب هذا اللاعب يضيف زخماً هجوميا في بعض الاحيان، وهذا واضح من خلال الثلاثة اهداف التي سجلها في الموسم الحالي.