التعادل يحسم ديربي إنجلترا المثير بين مانشستر يونايتد وليفربول

التعادل يحسم ديربي إنجلترا المثير بين مانشستر يونايتد وليفربول
| بواسطة : user6 | بتاريخ 15 يناير, 2017

تقاسم ناديي مانشستر يونايتد وليفربول الإنجليزيين نتيجة مواجهتهما اليوم الأحد على ملعب أولد ترافورد ضمن منافسات الجولة الحادية عشر من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز بالتعادل بهدف لكل منهما.

الشوط الأول كان سريعاً من الجانبين اللذين لم يتركا أي فرصة من أجل السيطرة على الكرة إلَّا وقاما باستغلالها من أجل تسجيل هدف التقدم في تلك المواجهة.

يونايتد كان الباديء بالسيطرة وتمكَّن من الوصول إلى منطقة جزاء الحارس البلجيكي سيمون مينيوليه عن طريق زلاتان إبراهيموفيتش وبول بوغبا لكن الحارس البلجيكي تصدى لمحاولة المهاجم السويدي وقام لاعب خط الوسط الفرنسي بإهدار كرته خارج المرمى.

وبعد عدة محاولات من ليفربول للعودة إلى المباراة نجح في السيطرة على مجريات اللعب وتمكَّن من الحصول على ركلة جزاء على اللاعب بول بوغبا الذي لعب الكرة بيده بعد ركنية الريدز ليترجمها الخبير جيمس ميلنر إلى هدف التقدم في الدقيقة ٢٧.

ضغط مانشستر يونايتد من أجل معادلة النتيجة بعد الهدف ليتلقى هنريك مخيتاريان تمريرة حريرية من زمليه أندير هيريرا ليواجه المرمى ويسدد نحو الشباك، لكن مينيوليه كان له بالمرصاد وتصدى للكرة ثم أبعدها الدفاع.

استمرت محاولات مانشستر يونايتد للوصول إلى مرمى الضيوف الذين بدورهم كانوا يرغبون في تشجيل هدف ثانِ يقتلون به آمال الشياطين الحُمر في العودة لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول بركلة جزاء ميلنر.

في الشوط الثاني، بدأ مانشستر يونايتد ضاغطاً من أجل تسجيل هدف التعادل لكنهم وقفوا امام دفاع ليفربول المتصلب وبراعة مينيوليه حارس الضيوف.

وبعد العديد والعديد من المحاولات نجح مانشستر يونايتد في معادلة النتيجة عن طريق المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش في الدقيقة ٨٤ من رأسية بعد عرضية من أنتونيو فالنسيا.

هذا التعادل رفع رصيد ليفربول إلى النقطة 45 في المركز الثالث بفارق الأهداف فقط خلف توتنهام هوتسبير صاحب المركز الثاني، بينما ارتفع رصيد مانشستر يونايتد إلى النقطة 40 في المركز السادس.