بالفيديو: “إسرائيل تحترق” .. تجدد النيران في مناطق متفرقة والاحتلال يلغي إجازات الجنود ويستدعي الاحتياط

بالفيديو: “إسرائيل تحترق” .. تجدد النيران في مناطق متفرقة والاحتلال يلغي إجازات الجنود ويستدعي الاحتياط
| بواسطة : user6 | بتاريخ 24 نوفمبر, 2016

قالت الموقع الالكتروني لصحيفة يديعوت احرنوت إن طائرة “سوبرتانكر” من طراز بوينج 747-400 (الأضخم عالميا في مكافحة الحرائق) ستهبط في إسرائيل غدا للمساهمة في إخماد الحرائق، فيما ذكرت القناة العبرية السابعة أن انقطاع الكهرباء عن حيفا سيستمر حتى صباح الغد على الأقل.

وذكر موقع والا العبري ان حرائق اندلعت في مناطق الشمال، لافتا إلى ان ألسنة النيران تقترب من المنازل في منطقة “كريات آتا”.
 
وأكدت صحيفة يديعوت أحرنوت، أن طواقم الإطفاء تكافح حرائق اندلعت في تسفعون ونحالف شمال فلسطين.

وذكرت صحيفة إسرائيل هيوم على لسان المتحدث باسم نجمة داود الحمراء، أنه حتى الآن تم إخلاء 95 جريحا جراء استنشاق الدخان المنبعثة من الحرائق، وقال موقع

ريشت بت، أنه صدر قرار بوزارة التعليم باسرائيل بتعطيل الجامعات والمدارس ورياض الأطفال غدا في حيفا فيما تستمر في باقي المناطق.

 وقال الإعلام العبري، إن عدداً من منازل المستوطنين تشتعل بالنيران كما انهارت شبكة الكهرباء والجيش يلغي إجازات الجنود، لافتاً إلى أن معظم طرق حيفا مغلقة وتم افتتاح أنفاق الكرمل.

وأوضح أن جيش الاحتلال الإسرائيلي قرر إلغاء إجازات الجنود ووقف التدريبات بسبب الحرائق للمحافظة على الجاهزية والمساعدة في إطفاء الحرائق، منوهاً إلى أن الإسرائيليين أنشؤوا جروبات على تطبيق “واتس أب” سميت بـ “انتفاضة الحرائق”.

وقالت صحيفة “يديعوت احرونوت| العبرية، إن الحرائق اندلعت عند مفترق سِفْيون جنوب كريات أونو، فيما أعلنت شركة الكهرباء حالة الطوارئ في البلاد، بينما اتهم موقع 0404 العبري مجهولين بإشعال النيران قرب كوخاف يعقوب، الأمر الذي أدى لتجدد النيران بشكل كبير، زاعماً أن الفلسطينيين أشعلوا النيران قبل قليل قرب مستوطنة يتسهار.

وأشارت القناة العبرية السابعة، إلى أن النيران اشتعلت في شافي شومرون من جديد، في حين زعم الشاباك الإسرائيلي أنه على علم بالجهات المتورطة في افتعال الحرائق في البلاد، وتوقعت دائرة الأرصاد الجوية انخفاض في قوة الرياح خلال اليومين القادمين، مما سيساهم في الحد من انتشار النيران إلى مناطق جديدة.

واشتغلت النيران في جبال القدس وتتقدم نحو محطات وقود، ويشارك 350 رجلاً و115 سيارة إطفاء في محاولات إخماد الحرائق في حيفا، في حين قال الحاخام اليهودي الياهو: “نحن في حالة حرب”.

وقال شهود عيان، إن حرائق جديدة اندلعت في غابات بيت كيشت في الجليل الأسفل، في حين وصف القناة العبرية الأولى الحدث بأن “إسرائيل تحترق”.

بدوره، استنكر عضو الكنيست العربي جمال زحالقة الاتهامات الموجهة للعرب بافتعال الحرائق.

وأكدت مصادر عبرية، أن مصلحة سجون الاحتلال قامت بإخلاء عدد من السجون، جراء استمرار الحرائق في “إسرائيل”.

وحسب مصادر الاحتلال، فقد جرى إخلاء سجن الكرمل في مدينة حيفا المحتلة الذي يتواجد فيه 100 سجين بسبب الحرائق التي اندلعت في المدينة.

وقال مفوض السجون الملازم عوفرا كلينجر: “إنه أمر بإخلاء 600 سجين و150 حارساً من سجني الكرمل ودامون بحماية قوات نحشون بسبب الحرائق.

وذكرت القناة العبرية السابعة “أن قوات الجيش اعتقلت 7 فلسطينيين من سكان الضفة الغربية يشتبه في تسببهم باندلاع حريق في منطقة موشاف بورات.

وأكدت القناة 7 العبرية، أن جلعاد أردن أمر باستدعاء 300 من قوات الاحتياط.

ونقلت معاريف وفق مترجمنا الخاص، أن أردن قال: “إنه لن تتم السيطرة على الحرائق كاملة قبل يوم الثلاثاء المقبل، مضيفاً أن نصف الحرائق المندلعة هي بفعل فاعل.

وواصلت طواقم الإطفاء حتى ساعات الليل الماضي مكافحة موجة الحرائق التي تدخل يومها الثالث، في ظل أحوال جوية جافة مصحوبة برياح شديدة من شأنها أن تزيد من انتشار ألسنة النيران.

واضطرت الشرطة إلى إغلاق شارع 443 المؤدي إلى القدس، وطلبت من السائقين استخدام طرق بديلة، وعلم أنه تمت السيطرة نهائياً على الحريق في زمارين (زخرون يعكوف) بعد جهود استمرت 29 ساعة متواصلة.

كما تمكنت طواقم الإطفاء من السيطرة على الحريق في ‘غيلون’ في الشمال، التي تم إخلاؤها، ووقف تقدم النيران التي التهمت عددا من البيوت.

وحتى الساعات الأخيرة واصلت فرق الإطفاء محاولات السيطرة على عدة حرائق في البلاد، بينها جبال القدس، حيث اشتعلت النيران مجدداً في “نتاف” غربي القدس، بعد أن تغير اتجاه الريح، وبدأت تقترب من شارع ‘1’ ومستوطنة “نافيه إيلان” بحسب ما ذكر موقع عرب 48.

ويعمل في المكان نحو 40 طاقم إطفاء للسيطرة على الحريق، وكان قد تم استدعاء 15 طاقم إطفاء في ساعات مساء أمس، إضافة إلى عشرات الطواقم الأخرى العاملة في المكان.

وعلم أيضاً أنه تم استدعاء 12 طاقم إسعاف ومتطوعين، منذ ساعات أمس للسيطرة على حريق اندلع في ساعات مساء أمس في حرش قرب مستوطنة “طلمون” القريبة من رام الله، ونظراً لاقتراب النيران من عدد من البيوت من المستوطنة، فقد تقرر إخلاؤها.

يشار إلى أنه منذ الثلاثاء تواصل فرق الإطفاء محاولات السيطرة على موجة الحرائق، والتي قدر عددها في الساعات الأخيرة بـ 220 حريقاً، منها 189 حريقاً في مناطق مفتوحة، كما قامت طائرات الإطفاء في ساعات مساء أمس بـ107 طلعات جوية ألقت خلالها نحو 50 طناً من المواد التي تمنع الاشتعال.

وقالت مصادر في وزارة الأمن الداخلي إن بعض هذه الحرائق كان متعمداً، وفي أعقاب ذلك قرر الوزير غلعاد إردان والمفتش العام للشرطة روني ألشيخ تعزيز تواجد الشرطة في المناطق المفتوحة.

وعلم أن رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، قد تحدث هاتفيا مع رئيس الوزراء اليوناني أليكسي تسيبراس، ومع رئيس الوزراء الكرواتي أندري بلانكوفيتش، وطلب منهما المساعدة في إخماد الحرائق من خلال إرسال طائرات إطفاء.

ووافق رئيسا الوزراء اليوناني والكرواتي على الطلب، وأكدا أنهما سيقومان بإرسال الطائرات في أسرع وقت، وذلك بحسب بيان صادر عن مكتب نتنياهو، كما تدرس إسرائيل إمكانية التوجه إلى تركيا وإيطاليا.

وأكدت القناة 10 العبريّة إخلاء 60,000 مستوطن من مدينة حيفا حتى الآن ويجري إخلاء جامعة حيفا، والتي قررت تعليق الدوام ليوم غد بسبب الحرائق.

وأكدت صحيفة هآرتس “أن 7,500 دونم من الغابات الطبيعية والأحراش احترقت حتى الآن بفعل النيران المشتعلة في عدة أماكن شمال فلسطين”.

هذا ووصل الحريق الى منطقة “زيمر”، في الداخل الفلسطيني عام 48.
من جانبها أكدت صحيفة يديعوت أحرنوت أن طائرة “سوبرتانكر” من طراز بوينج 747-400 ستهبط في اسرائيل غدا الجمعة للمساهمة في إخماد الحرائق، لافتة إلى أنها طائرة هي الأضخم عالميا في مكافحة الحرائق، حيث يمكنها حمل نحو 75 طنا من الماء ومثبطات اللهب.

المزيد على دنيا الوطن .. http://www.alwatanvoice.com/arabic/news/2016/11/24/993126.html#ixzz4QxS90R4Q
Follow us: @alwatanvoice on Twitter | alwatanvoice on Facebook