مطالبات بتدخّل عاجل لوقف عبث الكهرباء برفحاء ومحاسبة المسؤولين

مطالبات بتدخّل عاجل لوقف عبث الكهرباء برفحاء ومحاسبة المسؤولين
| بواسطة : user6 | بتاريخ 24 يونيو, 2016

اشتكى سكان محافظة رفحاء من ازدياد حالات انقطاع الكهرباء في شهر رمضان المبارك، وتحديداً في وقت الظهيرة وعند الإفطار؛ ما سبّب لهم متاعب نفسية في ظل درجات الحرارة الملتهبة التي تشهدها الحدود الشمالية، مطالبين أمير منطقة الحدود الشمالية الدكتور مشعل بن عبدالله، بالتدخّل عاجلاً لوقف ما سمّوه عبث الشركة وإحالة المسؤولين الاعتباريين للتحقيقات.

قال الأهالي في شكوا لهم : “شركة كهرباء رفحاء لم تراعِ ظروف الصائمين ولا حتى قدسية الشهر الفضيل أو درجات الحرارة العالية التي تشهدها المحافظة هذه الأيام، بل أعادتهم إلى عصر البادية بانقطاعات متكررة رغم الملايين التي صُرفت على المحطات والرواتب العالية للموظفين”.

وأضافوا: “مع بداية شهر رمضان توقعنا أن الشركة عملت على تلافي أخطائها السابقة وأخذت التدابير والاحتياطات اللازمة لمواجهة الأزمات الكهربائية وحالات الطوارئ؛ إلا أننا صُدمنا بانقطاعات متوالية في فترات الظهيرة وعند الإفطار، وكأن الشركة تتعمّد التنغيص على الصائمين في هذا الشهر الفضيل”.

وتابعوا: “الانقطاعات المتتالية حرمتنا لذة النوم وقت الظهيرة وكبّدتنا متاعب نفسية وجسدية وفاقمت معاناتنا مع العطش والجوع؛ إذ تستمر لساعات عدة، وبات سكان الأحياء يتناولون طعام الإفطار في ضوء الشموع والفوانيس؛ ما جعلهم يعيشون في حالة من السخط والغليان والاستياء الشديد”.

وطالب الأهالي، أمير منطقة الحدود الشمالية الدكتور مشعل بن عبدالله، بالتدخل عاجلاً لوقف ما سمّوه بعبث الشركة، وإحالة المسؤولين الاعتباريين للتحقيقات ومحاسبة المقصرين منهم، مؤكدين أن المعاناة مستمرة منذ سنوات والشركة لاتزال تبرّر موقفها مع الانقطاعات بأعذار واهية وغير منطقية.