جدة : الإطاحة بشاب استدرج فتاة قاصر عبر برنامج بادو واعتدى عليها

جدة : الإطاحة بشاب استدرج فتاة قاصر عبر برنامج بادو واعتدى عليها
| بواسطة : user6 | بتاريخ 10 مايو, 2016

نظرت المحكمة الجزائية بجدة قضية شاب ثلاثيني واهد فتاة قاصر من خلال برنامج التواصل الاجتماعي “بادو” وأقام معها علاقة غير شرعية واعتدى عليها ، حيث رقع ناظر القضية الجلسة للمداولة على أن تستأنف الجلسات منتصف الشهر المقبل .

وفي التفاصيل ، قال مصدر قضائي لـ”الوطن” إن “المحكمة الجزائية بجدة تلقت ملف قضية فتاة تبلغ من العمر 14 عاما أقامت علاقة غير شرعية مع شاب ثلاثيني، حيث طلب المدعي العام تطبيق حكم تعزيري بحق الفتاة والشاب معا، وبدأت الواقعة بتقدم والد الفتاة ببلاغ إلى مركز شرطة النزلتين حول تغيب ابنته بعد قيامه بإيصالها إلى المدرسة، حيث تم الاتصال بالأب من قبل مشرفة المدرسة تبلغه بأن ابنته لم تحضر في ذلك اليوم، وبعد مرور يوم كامل تلقى الأب اتصالا من الدوريات الأمنية تبلغه بأن ابنته وجدت على الكورنيش إثر بلاغ تقدم به مقيم وجد الفتاة”.

أضاف المصدر أن “الفتاة ذكرت أمام ناظر القضية أنها تعرفت على شاب عن طريق برنامج التواصل الاجتماعي “البادو” منذ أسبوع، وأنها تواعدت معه، وخرجت ذات يوم من المدرسة بحي النزلة اليمانية الساعة 12 ظهرا، وركبت معه في سيارته وكانت المرة الأولى التي تخرج معه، وذهب بها الشاب إلى منزله شمال جدة، ولم يحصل أي اعتداء عليها في هذه المقابلة، ثم أعادها إلى مكان بالقرب من منزلها، وفي المرة الثانية يوم الاختفاء ركبت معه السيارة بعد خروجها من المدرسة، فأخذها إلى منزله، واعتدى عليها، وبعد مرور أكثر من 6 ساعات أخذها بسيارته الخاصة إلى منطقة خالية من الكورنيش، وطلب منها أن تخرج من السيارة بحجة أنه سيوقف المركبة ويجلس معها بجانب البحر، وحينما نزلت من السيارة هرب مسرعا وتركها، إلى أن وجدت عاملا مقيما استنجدت به وسردت قصتها له، فتعاطف معها، وأبلغ الدوريات الأمنية”.

أوضح المصدر أن “ناظر القضية أحال الفتاة إلى الطب الشرعي للكشف عليها، وطلب مثول المتهم في الجلسة الثانية، وفي الجلسة المقررة أعادت الفتاة ما ذكرته في الجلسة الأولى، إلا أن الشاب أنكر جميع التهم، فواجهه القاضي بتقرير الطب الشرعي الذي أثبت تورطه بالاعتداء على الفتاة، والدلائل على تسببه في تغيب الفتاة من منزل أسرتها مرتين، وكذلك إقامته علاقة محرمة معها، فاعترف الشاب بجميع التهم، فرفعت القضية للمداولة، وحددت الجلسة التالية منتصف الشهر المقبل”.

وأبان رئيس لجنة السجناء والمفرج عنهم في جدة أشرف السراج لـ”الوطن” أن “هذه القضية يوجد بها حق خاص وآخر عام، ويتمثل الحق الخاص في الدعوى التي رفعها والد الفتاة عن تغيب ابنته والمتسبب في ذلك الشاب، أما ما يخص الحق العام فهو حق الدولة، ويحكم به القاضي، وعادة يحكم هذه القضايا بحكم تعزيري يتمثل في السجن حسب ما يري القاضي قد يصل لـ6 أشهر والجلد، أما الفتاة فيحكم عليها بالسجن، وتقضي تلك الفترة من المحكومية في دار الفتيات”. وأضاف أن “بعض القضاة قد يرى أن من باب الستر أخذ تعهد على ولي أمر الفتاة، والحكم على الشاب المتسبب، لكن في أغلب الأحيان الحكم يقع على الاثنين، خاصة إذا كانت علاقة الفتاة برضاها”.